أخبار محلية

“الخارجية”: إسرائيل تتعمد تصعيد العدوان على شعبنا للهروب من استحقاقات السلام

رام الله –

طالبت وزارة الخارجية والمغتربين، بموقف أميركي ودولي حازم يلزم سلطات الاحتلال الإسرائيلي بوقف عدوانها على شعبنا بجميع أشكاله، ويجبرها على الانصياع لإرادة السلام الدولية.

ودعت الخارجية في بيان لها، اليوم السبت، لضرورة اتخاذ ما يلزم من الإجراءات العملية الكفيلة بضمان وتحقيق ذلك، وإلا سيفقد المجتمع الدولي والأمم المتحدة والإدارة الأميركية أية مصداقية للمواقف والتصريحات والأقوال المعلنة.

وأكدت أن استهتار سلطات الاحتلال بالمجتمع الدولي والجهود الأميركية المبذولة لتثبيت التهدئة بلغ مستويات متقدمة وبشكل مقصود ومتعمد، في محاولة منها لتكريس وشرعنة مواصلة تنفيذ مشاريعها ومخططاتها الاستعمارية التوسعية في أرض دولة فلسطين، بما يؤدي الى تقويض أية فرصة لإحياء عملية السلام.

وقالت إن سلطات الاحتلال تلقي يوميا بالكرة الملتهبة في ملعب المجتمع الدولي والإدارة الأميركية، وتضع العراقيل والعقبات أمام الجهود الدولية الرامية لتثبيت وقف إطلاق النار والعدوان، في محاولة لإفشالها وإجهاضها مبكرا هروبا من دفع استحقاقات السلام.

وحملت الوزارة حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن الجرائم خاصة ما جرى من إعدام الشهيد الشاب زكريا حمايل (28 عاما) من بلدة بيتا جنوب نابلس، وعن اعتداءات وهجمات المستوطنين المسلحة على المواطنين، معتبرة أنها دعوة مباشرة ومتواصلة لتصعيد العدوان على شعبنا، علما ان الجهود الدولية والأميركية متواصلة لسحب فتيل التفجير والوصول الى تهدئة مستدامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك