أخبار عربية ودولية

الرئيس الكولومبي يعلن نشر الجيش في مدينة كالي

الرئيس الكولومبي يعلن نشر الجيش في مدينة كالي

Reuters

تابعوا RT علىRT

RT

أعلن الرئيس الكولومبي إيفان دوكي، نشر قوات عسكرية بمدينة كالي بجنوب غرب البلاد بعد مقتل 3 أشخاص على الأقل باحتجاجات عنيفة بشكل متزايد ووسط تعطل محادثات لإنهاء الانتفاضة الاجتماعية.

إقرأ المزيد

كولومبيا.. مقتل 4 أشخاص في مواجهات محتجين مع الشرطة

وكرر دوكي تأكيده أن “جماعات مسلحة غير شرعية تخترق الاحتجاجات التي تدور رحاها منذ شهر”، ووعد بنشر “كل القدرات الاستخبارية” لإثبات ذلك.

وقال الرئيس الكولومبي، متحدثا من مدينة كالي الواقعة بجنوب غرب كولومبيا، والتي أصبحت بؤرة الاحتجاجات الوطنية المناهضة للحكومة: “سيؤدي هذا النشر إلى مضاعفة قدرتنا ثلاثة أضعاف تقريبا في جميع أنحاء المقاطعة في أقل من 24 ساعة، ما يضمن المساعدة في المراكز المتوترة، حيث رأينا أعمال تخريب وعنف وإرهاب حضري منخفض”.

ويأتي هذا الانتشار بعد أن قال المدعي العام، فرانسيسكو باربوسا، إن موظفا بمؤسسته قتل على أيدي مدنيين بعد إطلاق نار.

وأضاف باربوسا في بيان “وفقا للمعلومات التي تم جمعها حتى الآن، أطلق الرصاص على عدة أشخاص ما تسبب في مقتل مدنيين، ثم انتهى به الأمر قتيلا على أيدي الناس في مكان الحادث”.

وحث خوسيه ميغيل فيفانكو، مدير قسم الأمريكتين في منظمة “هيومان رايتس ووتش”، الرئيس دوكي على “حظر استخدام الأسلحة النارية من قبل عملاء الدولة”، وقال إن المنظمة تأكدت من تسجيلات مصورة من كالي تظهر رجالا مسلحين يرتدون ملابس مدنية يطلقون النار.

وكانت مظاهرات نظمت احتجاجا على الإصلاح الضريبي في كولومبيا منذ 28 أبريل، صاحبتها أعمال شغب في بوغوتا وكالي وميديلين ومدن أخرى.

المصدر: “أسوشيتد برس”

تابعوا RT علىRT

RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك