منوعات

فيديو فضح ضربها عاملة.. بلجيكا تقيل سفيراً بسبب زوجته

يبدو أن فعلة زوجة السفير البلجيكي لدى كوريا الجنوبية لن تمر مرور الكرام، فبعدما لوحت السيدة قبل فترة إلى أنها لجأت إلى حصانتها الدبلوماسية من أجل تجنّب الملاحقات، بعدما اتُهمت بضرب موظفتين في متجر ملابس، وانتشار مقطع فيديو نقلا عن كاميرات المراقبة يفضح ما حدث، لم تجر الرياح كما اشتهت سفنها.

فقد تسببت فعلة الزوجة بإنهاء عمل السفير بعد 3 سنوات، حيث أقالت الخارجية البلجيكية، الجمعة، سفيرها لدى كوريا الجنوبية، بيتر ليكويه، بسبب الواقعة.

وأوضحت في بيان صدر عنها، أن وزيرة الخارجية في البلاد، صوفي فيلمس، قررت إنهاء انتداب السفير بيتر ليكويه هذا الصيف بعد 3 أعوام قضاها في منصبه سفيرا لبلاده لدى سيول، وذلك على خلفية قيام زوجة السفير بضرب موظفة.

الحكاية بدأت بعدما قدمت موظفة تعمل في متجر ملابس، شكوى بحق زوجة السفير، أكدت فيها تعرضها للضرب على الوجه، كما أشارت إلى أن زوجة الدبلوماسي غادرت المكان دون أن تدفع ثمن الملابس، وذلك وفقاً لما أفادت به وكالة “رويترز”.

وسجلت كاميرات المراقبة في أحد المتاجر في عاصمة كوريا الجنوبية سيول، قيام زوجة السفير البلجيكي، شيانغ شيويه، بتوجيه عدة صفعات للبائعة، بعد محاولات الأخيرة الدفاع عن زميلتها.

وتعود الواقعة لتاريخ 9 أبريل/نيسان الماضي، فيما أثار الفيديو المنتشر لها موجة سخط في البلاد تسببت بتدخل الخارجية البلجيكية.

وعلى الرغم من تقديم السفير اعتذاراً بالنيابة عن زوجته، إلا أن ذلك لم يشفع له، حيث من المقرر أن يغادر الدبلوماسي العاصمة الكورية خلال أسابيع بعد تبلغه قرار وزارة الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك