أخبار عربية ودولية

غوتيريش يرحب بتبرع الولايات المتحدة بلقاحات لمبادرة كوفاكس

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بإعلان إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أنها ستتبرع بملايين الجرعات من لقاح كوفيد – 19 لمبادرة كوفاكس المدعومة من الأمم المتحدة وكذلك لدول بمفردها ولموظفي الخطوط الأمامية للأمم المتحدة في المواقع الصعبة والخطيرة.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش “ممتن للغاية” للحكومة الأميركية لإدراجها أفرادا ودبلوماسيين وموظفين من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة البالغ عددها 193 في برنامج التطعيم الأميركي.

أعلن بايدن يوم الخميس أن الولايات المتحدة ستتبرع بسرعة بتخصيص أولي قدره 25 مليون جرعة من فائض اللقاح في الخارج من خلال برنامج كوفاكس، الذي شارك حتى الآن 76 مليون جرعة فقط مع الدول المحتاجة.

بشكل عام، أعلن البيت الأبيض عن خطط لمشاركة 80 مليون جرعة على مستوى العالم بحلول نهاية يونيو/حزيران، معظمها من خلال مبادرة كوفاكس.

وقال دوجاريك إن التبرع لموظفي الأمم المتحدة في الخطوط الأمامية سيسمح للموظفين “بالبقاء وتقديم الخدمات الحيوية للأشخاص المعرضين للخطر في جميع أنحاء العالم بطريقة آمنة وفعالة”.

أضاف دوجاريك أن غوتيريش يجدد دعوته للبلدان لتقاسم اللقاحات، لا سيما مع البلدان التي تكافح مع طفرات وسلالات جديدة.

وقال “هناك حاجة ملحة لزيادة التضامن العالمي لضمان إتاحة اللقاحات للجميع في كل مكان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك