أخبار محلية

ناصر القدوة يطرح مبادرة إنقاذ وطني لإنهاء الحالة السياسية المتردية

رام الله –

طرح رئيس الملتقي الوطني الديمقراطي، ناصر القدوة، الثلاثاء، مبادرة للتغيير البنيوي للإنقاذ الوطني الفلسطيني.

وقال القدوة، خلال مؤتمر صحفي عقده برام الله، إن “هناك خطوات ديمقراطية لا بد من الالتزام بها لإحداث تغيير حقيقي، وأن المطلوب حزمة من المبادئ والأفكار يلتزم بها الجميع”.

وذكر القدوة، أنه “لا بد من إنهاء الحالة السياسية المتردية التي نعاني منها حاليا”، وأن المطلوب حزمة متكاملة تتناول كل مناحي النظام للخروج من المأزق الحالي، وأنه يجب أن يكون المجال مفتوحا للتغيير السلمي الديمقراطي.

وأكد القدوة أنه لا يمكن عقد انتخابات دون إنهاء الانقسام، وأنه يجب إنهاء الانقسام أولا، ثم إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية، لأن هناك حاجة لمجلس وطني فلسطيني جديد مكون من أعضاء منتخبين، متابعًا: “نريد توافقا وطنيا حقيقيا بمشاركة الأطراف الفاعلة على الساحة”.

وختم القدوة، بالقول: “نريد حكومة تعمل على تسوية سياسية عادلة للشعب الفلسطيني، لأننا بحاجة إلى تغيرات في البنية القانونية بمنطقة التحرير، ونحن نريد حكومة تعمل على تسوية سياسية عادلة للشعب الفلسطيني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك