أخبار محلية

الاحتلال يقتلع عشرات أشجار الزيتون في سلفيت

رام الله –

اقتلعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، 150 شجرة زيتون، غربي مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية.

وأفاد مصادر محلية أن قوة عسكرية تابعة لجيش الاحتلال اقتحمت أرض تعود لعائلة الديك، برفقة جرافات، وشرعت بعملية اقتلاع أشجار زيتون، تم زراعتها قبل نحو 10 سنوات.

وأضافت المصادر أن العملية طالت نحو 150 شجرة، بدعوى زراعتها في منطقة مصنفة كـ “محمية طبيعية”.

ويستغل الاحتلال الإسرائيلي تصنيف مساحات واسعة من أراضي الفلسطينيين كـ “محميات طبيعية”، للسيطرة عليها، لصالح المشاريع الاستيطانية.

ويوجد في سلفيت 18 تجمعا فلسطينيا مقابل 24 مستوطنة ما بين سكنية وصناعية، وتبلغ نسبة الأراضي المخصصة للبناء الفلسطيني في المحافظة حوالي 6% فقط من المساحة الإجمالية، مقابل 9% لصالح المستوطنين.

ويعمل الاحتلال على توسعة المستوطنات وربطها بشبكة مياه وكهرباء وصرف صحي، ليشكل تكتلا استيطانيا يسيطر على مساحة تصل إلى 70% من أراضي سلفيت.

وتعتبر “أريئيل” من أكبر المستوطنات في الضفة الغربية، والتهمت آلاف الدونمات من أراضي المواطنين كما أن الاحتلال يسعى لضمها للسيادة الإسرائيلية ضمن مخطط يشمل الأغوار وعدد من المستوطنات المقامة على أراضي الضفة والقدس.

وتعدُّ سلفيت المحافظة الثانية بعد القدس من حيث الاستهداف الاستيطاني، بهدف فصل شمال الضفة عن جنوبها، والهيمنة على المياه الجوفية في المحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك