أخبار عربية ودولية

خطاب ستيف جوبز لخريجي جامعة ستانفورد عام 2005 الأكثر مشاهدة في التاريخ..ما السبب؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — إنه موسم خطابات التخرج في الولايات المتحدة، مما يعني أن المتحدثين المشاهير يبحثون عن الأمثلة والحُكَم لنقلها إلى الطلاب المتخرجين.

ورغم من أن محاولاتهم قد تكون شجاعة، إلا أن جميع خطابات التخرج ليست متساوية.

أوبرا وينفري
مضيفة البرامج الحوارية والمنتجة التلفزيونية أوبرا وينفري، جامعة هارفارد عام 2013 — “الفشل هو مجرد أن الحياة تحاول أن تدفعنا في اتجاه آخر”Credit: Elise Amendola/AFP

وبينما سيتم نسيان بعض هذه الخطابات على الفور، سيتصدر بعضها الآخر عناوين الأخبار، ولكن قلة فقط تأمل في تحقيق المكانة التي بلغها خطاب ستيف جوبز في جامعة ستانفورد عام 2005.

وفاق الخطاب النادر هذا النوع من المناسبات ووجد طريقه إلى النسيج الثقافي، ومع نحو 40 مليون مشاهدة على منصة “يوتيوب”، فإنه يُعد أكثر خطاب تخرج مشاهدةً على الإطلاق، وليس بدون سبب وجيه.

تشادويك بوسمان
تشادويك بوسمان، جامعة هوارد 2018 “عندما تجرأت على تحدي النظام الذي من شأنه أن يربطنا بالضحايا والنماذج النمطية بدون خلفية تاريخية واضحة، ولا آمال أو مواهب، عندما شككت في طريقة العرض، فُتح أمامي مسار مختلف، مسار نحو مصيري”Credit: BILL OLEARY/THE WASHINGTON POST/GETTY IMAGES

وكان المؤسس المشارك لشركة “آبل”، والذي يعد رمزاً للأعمال والثقافة، شخصية عامة بقيت غامضة، بقدر جاذبية المنتجات الجديدة التي كشف عنها النقاب خلال أحداث الإطلاق الخاصة بالشركة.

ويمكن القول إن وجهة نظر جوبز الفريدة، التي تطبق سمة الشكل الجميل على الاختراعات، كانت بوابة نجاح شركة “آبل”، أي صنع التكنولوجيا بشكل جميل.

غلوريا ستاينم
غلوريا ستاينم، جامعة تافتس 1987 غلوريا ستاينم: “كل ما تريد القيام به، افعله الآن. فالحياة هي الوقت، والوقت هو كل ما في الأمر”.Credit: COURTESY OF TUFTS UNIVERSITY DIGTAL COLLECTIONS AND ARCHIVES

ولكن مثل منتجات “آبل”، التي أخفت أعمالها الداخلية خلف واجهات خارجية لامعة، لم يكن من السهل دائماً الوصول إلى الصواميل والمسامير التي جعلت جوبز ناجحاً.

وعندما تحدث جوبز، استمع الناس، ونادراً ما شارك جوبز ما بداخله بشكل شفاف كما فعل مع الخريجين في ذلك اليوم من شهر يونيو/ حزيران عام 2005 في كاليفورنيا.

“أقرب ما واجهته من الموت”

ويضم خطاب جوبز ثلاث قصص من حياته، الأولى يروي فيها حكايةً عن تخليه عن الجامعة، والثانية عن الدروس التي تعلمها بعد طرده من قبل شركة “آبل” في عام 1985، وأخيراً انطباعاته عن الموت.

وإذا كان من الممكن اختزال أول قصتين بالحاجة إلى الثقة في حدسك والعثور على ما تحبه، فإن الثالثة كانت أكثر عمقاً. وفي عام 2005، ظهرت أول نوبة سرطان لجوبز بعد إجراء جراحة ناجحة.

باراك أوباما
باراك أوباما، جامعة هوارد 2016 — “التغيير يتطلب أكثر من مجرد التحدث علانية – إنه يتطلب الاستماع أيضاً. على وجه الخصوص، يتطلب الاستماع إلى من لا تتفق معهم، والاستعداد لتقديم تنازلات”. Credit: AL DRAGO/CQ ROLL CALL/AP

وقال: “كان ذلك أقرب ما واجهته من الموت، وآمل أن يكون هذا هو أقرب ما أواجهه لبضعة عقود أخرى”.

وقد أدى الحادث إلى تركيز جوبز بشكل أكبر على موته، وفي خطابه شارك رأيه عن فضائل الموت، وذهب إلى حد وصفه بأنه “من المحتمل جداً أن يكون أفضل اختراع في الحياة”.

وقال للخريجين: “تذكر أنك ستموت هو أفضل طريقة أعرفها لتجنب الوقوع في فخ التفكير في أن لديك ما تخسره”.

وأضاف: “وقتك محدود، لذا لا تضيعه في عيش حياة شخص آخر … امتلك الشجاعة لاتباع قلبك وحدسك. فهما يعرفان بالفعل ما تريد أن تصبح عليه حقاً بطريقة ما”.

شيماماندا نغوزي أديتشي
شيماماندا نغوزي أديتشي، كلية ويلسلي 2015 “لا تغير نفسك لإرضاء الآخرين. إذا أُعجب شخص ما بتلك النسخة منك، تلك النسخة المزيفة، فإنه في الواقع يحب هذا الشكل الملتوي، وليس أنت”.Credit: PING JI/COURTESY OF WELLESLEY COLLEGE

ولم يكن رجل الأعمال في مجال التكنولوجيا مليارديراً في ذلك اليوم، بل مجرد شخص شعر بقبضة الموت حوله وخرج منه لفرصة ثانية، وكان يتحدث إلى أشخاصٍ على وشك الشروع في أول فرصة لهم في الحياة.

وتقول كارمين جالو، مدربة اتصالات وكاتبة: “كان الأمر أشبه بإسداء النصح للجيل القادم من رواد الأعمال”.

ولم يحصل جوبز على تلك العقود الإضافية، إذ توفي بسبب مرض السرطان في عام 2011 عن عمر يناهز الـ56 عاماً.

وأضافت جالو أن “(وفاته) عززت هذا الخطاب في أذهان الجميع”.

Credit: Getty Images

تكريم مناسب

والشهر الماضي، ألقت أرملة جوبز، سيدة الأعمال لورين باول جوبز، خطاب التخرج إلى الطلاب في جامعة بنسلفانيا. واستذكرت ذكرى زوجها الراحل وخطابه عام 2005، كما قدمت إضافة للحاضرين.

وقالت إن أحد أجمل أبعاد الحياة هو دمج من أحببتهم وفقدتهم في كيانك، مضيفة: “نحن نرى المزيد، ونفهم أكثر، ونحب أكثر”.

وتابعت: “اعتاد ستيف أن يقول سوف يملأ عملك جزءاً كبيراً من حياتك، والطريقة الوحيدة للشعور بالرضا حقاً هي أن تقوم بما تعتقد أنه عمل رائع، والطريقة الوحيدة للقيام بعمل رائع هي أن تحب ما تفعل، وإذا لم تجده بعد استمر في البحث”.

وأضافت:”دع كلماته (جوبز) ترشدك كما أرشدتني، والطريقة الوحيدة للقيام بعمل رائع، هي أن تحب ما تفعله. وأثناء قيامك بذلك … أحب من تفعل ذلك من أجله، وأحب من أنت أثناء قيامك بذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك