أخبار عربية ودولية

جونسون: قمة السبع فرصة هائلة للتعافي بعد كورونا

بعد أن توافد زعماء الدول إلى كورنوال جنوب إنجلترا، أشاد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الجمعة، بأول قمة يعقدها قادة مجموعة السبع بحضور شخصي منذ نحو عامين، مشيرا إلى أنها “فرصة هائلة” لبدء التعافي من أزمة كورونا.

وأكد في مستهل الجلسة الأولى لاجتماع القادة في كورنوال ضرورة تحقيق مزيد من المساواة في العالم مستقبلا.

كما أضاف “علينا التأكد عندما نتعافى بأن نتقدّم ونعيد البناء بشكل أفضل. لدينا فرصة هائلة للقيام بذلك كمجموعة السبع”.

بريطانيا بعد بريكست

يشار إلى أن القمة تعقد من الجمعة إلى الأحد على الساحل الإنجليزي في منتجع كاربيس باي البحري قرب مدينة سانت إيف. وستشكل مناسبة لمضيفها رئيس الوزراء البريطاني لكي يشيد باستراتيجيته التي وضعها لما بعد بريكست من أجل “بريطانيا عالمية”، والتي تهدف إلى إعطاء بعد دولي للمملكة المتحدة.

فيما تطغى مسألة الانتعاش الاقتصادي بعد الوباء والتلقيح، على المحادثات.

ضيوف مجموعة السبع جنوب غرب انجلترا (فرانس برس)

ضيوف مجموعة السبع جنوب غرب انجلترا (فرانس برس)

كما ستعطي القمة أيضا أولوية لبحث مسألة المناخ قبل أشهر من قمة المناخ التي تعقد في غلاسكو في اسكتلندا في نوفمبر.

وبين أولويات الرئاسة البريطانية أيضا تعزيز التعاون التجاري والعمل المتعدد الأطراف بعد سنوات ترمب الصاخبة، وكذلك وصول الفتيات إلى التعليم.

يشار إلى أن مجموعة السبع هي تجمع غير رسمي للقوى الكبرى أنشئ عام 1975 بشكل أساسي لبحث شؤون الاقتصاد قبل أن يوسع نطاق عمله.

وتشمل بين أعضائها، ألمانيا وكندا وفرنسا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، وغالبا ما تتطرق المجموعة إلى مواضيع مثل السلام والبيئة والأمن، لكن من المرتقب أن تخصص هذه السنة حيزا كبيرا لوباء كوفيد-19 والمناخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك