أخبار محلية

هيئة الأسرى: الذكرى 51 لأول شهداء معارك الأمعاء الخاوية عبد القادر أبو الفحم

رام الله –

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن غداً العاشر من تموز/يوليو، يصادف الذكرى 51 لارتقاء أول شهداء معارك الأمعاء الخاوية عبد القادر أبو الفحم، والذي صعدت روحه الى العلا عام 1970.

وأشادت الهيئة بالسيرة والمسيرة النضالية للأسير الشهيد عبد القادر أبو الفحم، الذي لم يبخل بعمره وجسده ودمائه على فلسطين، جاهد وقاوم المحتل في كل الميادين، وكتب أسمه بأحرف العزة والكرامة في مسيرة النضال والكفاح الفلسطيني.

وأوضحت الهيئة أن الأسير الشهيد عبد القادر أبو الفحم أصيب برصاص الحقد الصهيوني في صدره وظهره خلال اشتباك عنيف عام 1969، وألقي القبض عليه وحكم بالمؤبد عدة مرات، وفي الخامس من أيار عام 1970 خاض مع إخوانه ورفاقه إضراباً مفتوحاً عن الطعام في سجن عسقلان وكان حينها لا يزال يتماثل للشفاء، والأوجاع والآلام والدماء ظاهرة على جسده، وبالرغم من إعفائه من خوض الإضراب نظراً لوضعه الصحي إلا أنه أصر على ذلك.

وأضافت الهيئة ” في العاشر من تموز تدهورت حالته ونقل الى عيادة السجن، وتم إخضاعه للتغذية القسرية لكسر إضرابه من خلال إدخال انبوبة طعام من فمه وأنفه، مما أدى الى استشهاده، ليكون بذلك أول شهداء معركة الأمعاء الخاوية في سجون

الاحتلال الإسرائيلية “.

وتوجه الهيئة التحية لعائلة الأسير الشهيد عبد القادر أبو الفحم، التي ذاقت مرارة التهجير من قريتهم برير عام 1948، وصعوبة اللجوء والحياة في مخيم جباليا، والتضحيات العظيمة لهم على مدار سنوات النضال الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك