أخبار محلية

هيئة الأسرى: شهادات حية لأسرى داخل سجون الاحتلال تعكس واقع طبي مرير

رام الله –

إن ممارسة الإهمال الطبي هي واحدة من ضمن الانتهاكات التي تتبعها إدارة المعتقلات الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين، حيث تمعن بانتهاك حقوقهم المكفولة بموجب الاتفاقيات والمواثيق الدولية، المتعلقة بحقهم في تلقي العلاج اللازم والرعاية الطبية.

وكشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في هذا السياق عن مجموعة من الحالات المرضية  لعدد من الأسرى الفلسطينيين القابعين في المعتقلات الإسرائيلية، من بينها حالة الأسير نضال زلوم (57) عاما من مدينة رام الله والقابع في سجن ايشل، حيث يشتكي من مماطلة العيادة وإدارة المعتقل في تقديم العلاج اللازم له والتشخيص السريع لوضعه الصحي، فهو يعاني من ارتفاع في ضغط الدم والسكري و دوخة مستمرة.

علما بأن الأسير زلوم من الأسرى القدامى الذين أمضوا في المعتقلات الإسرائيلية ما يقارب (32) سنة، ومحكوم بالسجن مؤبدين و35 عاما.   

كما يشتكي الأسير محمد تعامرة من مدينة جنين والقابع بمعتقل “ريمون”، من أمراض الضغط وارتفاع نسبة الكولسترول في الدم وحموضة في المعدة ، ويحتاج متابعة سريعة لوضعه الصحي.

أما الأسير فريج أبو ظاهر 28 عاما من بيت لاهيا-غزة، والذي يقبع حاليا في سجن نفحة، يعاني من مرض يسمى فلفسيا ، يسبب له شحنات كهربائية زائده وتشنجات أدت مؤخرا إلى سقوطه عن البرش وإصابته بالرأس، مما زاد وضعه الصحي صعوبة الى جانب تأزمه نفسيا.

وحملت هيئة شؤون الأسرى إدارة السجون الإسرائيلية المسؤولية الكاملة، عن استمرار مسلسل الإهمال الطبي بحق الأسرى الفلسطينيين، وطالبت المؤسسات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان والصليب الأحمر بالقيام بدورها اللازم تجاه قضية الاسرى على أكمل وجه.     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك