أخبار محلية

خلال استقبال “الغضنفر”..الرئيس عباس: لن يكون هناك سلام ولا استقرار بالمنطقة إلا بتحرير الأسرى

رام الله –

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء الجمعة، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، الأسير المحرر الغضنفر أبو عطوان.

وأشاد الرئيس عباس بالصمود الأسطوري للغضنفر أمام ظلم السجانين، وقدرته على هزيمة هذا السجان بإرادته الصلبة وعزيمته التي لم تلن.

وقال عباس: إن هذا الانتصار أدى إلى تحريره من سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد الرئيس فخره بالغضنفر الذي يمثل نموذجا للشباب الفلسطيني الذي نعتز به، حيث نجح من خلال صموده وتحديه للسجان أن يعيد إيصال قضية الأسرى مرة أخرى إلى العالم أجمع.

وشدد أبو مازن على أنه لن يكون هناك سلام ولا استقرار بالمنطقة إلا بتحرير الأسرى كافة وتبييض المعتقلات، مؤكدا أن قضية الأسرى ستبقى على سلم الأولويات.

من جهته، شكر الغضنفر الرئيس على استقباله، ومتابعته لقضيته منذ اليوم الأول لإضرابه عن الطعام حتى تحرره ولغاية اليوم، وتسخير الإمكانيات كافة من أجل دعمه، واصلا شكره للرئيس على كل ما يقدمه للأسرى من دعم، ومواقفه الثابتة الرافضة للتنازل عن حقوق الأسرى والأسرى المحررين وأهاليهم.

وحضر اللقاء عدد من أفراد عائلة العضنفر أبو عطوان، إلى جانب عدد من أعضاء القيادة الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك