أخبار محلية

وفاة أحد جرحى مسيرات العودة بعد أن أقدم على حرق نفسه بخانيونس

الجريح فروانة في المستشفى

رام الله – 

توفى اليوم الاثنين الشاب الجريح علي مصطفى فروانة متأثرا بجراحه التي أصيب بها قبل عدة أيام نتيجة إقدامه على حرق نفسه في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأصيب فروانة قبل عامين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مشاركته في مسيرات العودة والتي استغلتها حركة حماس لإدخال المنحة القطرية التي صُرف جزء كبير منها كرواتب لقادتها وعناصرها وفقا للمزاعم الإسرائيلية.

وعلى مدار عامين عانى الشاب فروانة من اصابته وسوء أوضاعه الاقتصادية وبحثه الدائم عن لقمة العيش في ظل انسداد الأفق أمام الشباب الفلسطيني في قطاع غزة المحاصر وعدم قدرت الكثيرين على توفير لقمة العيش.

وأقدم فروانة على حرق نفسه في ١٣ من الشهر الجاري، وأصيب بحروق من الدرجة الثانية،وادخل على اثر ذلك لغرفة العناية المركزة في مستشفى ناصر الطبي لتلقي العلاج،ولكن تدهورت حالته الصحية أمس ليتم الإعلان عن وفاته.

وتعاني العشرات من عائلات الشهداء والجرحى الذين أصيبوا خلال مشاركتهم في مسيرات العودة من أوضاع اقتصادية واجتماعية صعبة في ظل تخلي حركة حماس ومؤسساتها عنهم ومحاربة الكثير منهم في كسب لقمة عيشهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك