أخبار محلية

اندلاع حريق في مستوطنة “كرمي تسور” بفعل زجاجات حارقة

رام الله –

اندلع مساء اليوم الأحد حريق في إحدى المستوطنات المحيطة بمدينة الخليل بفعل إلقاء زجاجات حارقة صوبها.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن حريقا شب في مستوطنة “كرمي تسور” المقامة على أراضي بلدة بيت أمر شمال الخليل، مرجحة أن يكون بفعل زجاجات حارقة ألقاها شبان فلسطينيون.

ونشرت وسائل إسرائيلية مشاهد لاندلاع حريق في منطقة الأحراش والأشجار داخل المستوطنة ومحاولات إخمادها.

وترتبط مستوطنة “كرمي تسور” بالعملية التي نفذها أحمد بدوي المسالمة ورفيقه الأسير المحرر في صفقة وفاء الأحرار علي عصافرة عام 2002 واستمرت ل16 ساعة متواصلة.

وتمكن المجاهدان من قتل (3) مستوطنين بينهم جندي وجرح (6) آخرين جراح بعضهم بليغة، وكان أحد القتلى رقيبا يعمل في جهاز الوحدات الخاصة الإسرائيلية، كما غنم المجاهدان قطعتي سلاح من نوع (جاليلو + M16)، واستشهد المسالمة وهو من “بيت عوا” قضاء الخليل، بينما تمكن عصافرة من الانسحاب حتى اعتقاله.

وبات إلحاق الضرر بالمستوطنات في الضفة الغربية من خلال الحرائق، أحد الأساليب التي ينتهجها الشبان الفلسطينيون ضمن فعاليات الإرباك التي تستهدف المستوطنين كما يحصل في قرية بيتا وبيت دجن وقصرة قرب نابلس. 

وشهدت بلدة بيت أمر على مدار الأيام الماضية مواجهات وصفت بالأعنف إثر قيام جنود الاحتلال بإعدام الشهيد الطفل محمد العلامي ومن ثم إعدام الشهيد شوكت عوض.

وتتعرض بلدة بيت أمر لانتهاكات الاحتلال ومستوطنيه المتكررة، حيث تحيط بالبلدة العديد من المستوطنات حيث يحدها من الشمال مستوطنتي “أفرات” و”غوش عتصيون” والتي التهمت ما يقارب 30% من أراضيها.

فيما يقوم الشبان وبشكل متكرر من إلقاء عبوات وأكواع متفجرة محلية الصنع، على البوابة الحديدية والبرج العسكري، تأكيدا على رفضهم لبقاء هذه النقطة العسكرية في المكان، ورفضا للتنكيل بالمواطنين.

وابتلع جدار الفصل مساحاتٍ من كروم بلدة بيت أمر، كما توجد مستوطنة “بيت عين” بالجهة الشمالية الشرقية للبلدة ومن الجنوب مستوطنة “كرمي تسور” والتي ابتلعت من أراضيها الكثير.

وتعدُّ الخليل المدينة الثانية بعد مدينة القدس في أولويات الاستهداف الاستيطاني لسلطات الاحتلال؛ نظرًا لأهميتها التاريخية والدينية.

وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

وتشير تقديرات فلسطينية إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و116 بؤرة استيطانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك