أخبار محلية

“العليا الإسرائيلية” ترفض الالتماس المقدم في قضية الأخوين المضربين محمود وكايد الفسفوس

رام الله –

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن ما تسمى بالمحكمة العليا الإسرائيلية، أصدرت قراراً برفض الالتماس المقدم من قبل الهيئة في قضية الأسيرين المضربين محمود وشقيقه كايد الفسفوس من بلدة دورا قضاء الخليل، والذي تضمن طعنا بقرارت الاعتقال الإداري الصادرة بحقهما.

وبينت الهيئة أن الأخوين فسفوس يواصلان إضرابهما لليوم 21 على التوالي احتجاجاً على اعتقالهما الإداري، حيث تحتجز سلطات الاحتلال حالياً الأسير كايد بعزل “نيتسان الرملة”، أما عن شقيقه محمود فقد جرى نقله إلى ما يسمى “عيادة سجن الرملة”، وذلك  بعد تدهور وضعه الصحي.

وأعربت الهيئة عن قلقها على حياة كافة الأسرى المضربين، محملة سلطات الاحتلال المسؤولية كاملة عن مصيرهم، خاصة أن إدارة سجون الاحتلال لا تتوقف عن القيام بفرض إجراءات عقابية بحقهم لثنيهم عن مواصلة إضرابهم.

يذكر بأن الأسير محمود فسفوس معتقل منذ تاريخ 15/9/2020 وشقيقه كايد معتقل منذ تاريخ 17/10/2020، وكلاهما جرى اعتقالهما سابقاً عدة مرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك