أخبار محلية

الاحتلال يحول سجن ريمون لثكنة عسكرية والأسرى يجددون حرق الغرف

رام الله –

 حولت إدارة سجون الاحتلال اليوم الجمعة سجن “ريمون” لثكنة عسكرية وفرضت حصاراً شاملاً على كافة الأقسام، وسط انتشار المئات من جنود وحدات القمع.

ورداً على هذه الهجمة التي تستهدفهم منذ أيام أحرق الأسرى غرفة في قسم 7 بسجن “ريمون”.

وأفادت هيئة الأسرى والمحررين، باندلاع حريق في قسم 7 في سجن ريمون، مشيرةً إلى أن الأوضاع تتجه نحو التصعيد في ظل وجود حشودات لوحدات القمع الإسرائيلية بالمئات.

وتسود منذ يوم الأربعاء حالة من التوتر الشديد في سجون الاحتلال جراء استمرار اعتداء إدارات المعتقلات على الأسرى.

وكانت قوات القمع ووحدات خاصة من جيش الاحتلال مدججة بالسلاح، شنت عمليات اقتحام وقمع واسعة في عدة سجون، كان أبرزها في سجني “النقب، وريمون، وعوفر وجلبوع”.

ولليوم الرابع على التوالي يفرض الاحتلال إجراءات عقابية بحق الأسرى، بينها اقتحام السجون والتنكيل وضرب المعتقلين، ونقلهم لسجون أخرى.

ويأتي ذلك عقب انتزاع 6 أسرى لحريتهم، الاثنين الماضي، من سجن جلبوع، عبر نفقٍ حفروه يمتد إلى خارج السجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك