أخبار محلية

كيف علقت حركة حماس على عملية الطعن بالقدس؟

رام الله –

باركت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، على لسان الناطق باسمها، عبد اللطيف القانوع، عملية الطعن والتي وقعت، في وقت سابق من اليوم الاثنين، في محطة الحافلات المركزية بمدينة القدس، التي أسفرت عن إصابة ثلاثة مستوطنين 3، وما سبقها محاولة طعن في عتسيون، وسبقها قبل أيام عملية أخرى نفذها الطبيب المقدسي حازم  الجولاني بالقرب من باب المجلس.

وأكد القانوع في تصريحات له، مساء اليوم الاثنين، أن تصاعد وتيرة عمليات الطعن في القدس المحتلة وإطلاق النار ومواجهات الغضب الشعبي المتزايدة  في الضفة والتظاهرات في غزة، تأتي في إطار انتفاضة الحرية التي أطلقها شعبنا الفلسطيني للتضامن مع الأسرى الأبطال ومواجهة عنجهية الاحتلال بحقهم، بحسب وكالة (الرأي) المحلية.

وقال: “إن استدامة الاشتباك مع الاحتلال الصهيوني وتصاعد وتيرة العمليات بمختلف الوسائل والأدوات هو الخيار الأمثل لمواجهة الاحتلال الصهيوني  وإجباره على وقف جرائمه بحق شعبنا وأسرانا في سجون الاحتلال”.

واضاف القانوع: “إن الأسرى في سجون الاحتلال ليسوا ورقة ضعيفة أمام السجان الصهيوني لينفرد بهم، وإنما خلفهم شعب بأكمله سيواصل انتفاضة الحرية لإسنادهم وإنهاء معاناتهم، ووقف كل أشكال القمع والتنكيل بهم، ومنحهم كامل حقوقهم وتأمين حياة كريمة لهم السجون حتى تحريرهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك