أخبار عربية ودولية

أمريكا تعلق على استقالة دبلوماسي روسي احتجاجًا على “الحرب العدوانية” ضد أوكرانيا

(CNN)– قالت وزارة الخارجية الأمريكية، يوم الاثنين، إن استقالة الدبلوماسي الروسي المخضرم بوريس بونداريف احتجاجًا على “حرب موسكو العدوانية” ضد أوكرانيا تظهر أنه “على الرغم من دعاية الكرملين، هناك روس يختلفون بشدة مع ما يفعله الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في أوكرانيا ويشاركوننا قلقنا بشأن الخطر الذي يتسبب فيه للمجتمع الدولي بأكمله”.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية بأنه “من المشجع أن الكثيرين على استعداد للوقوف في وجه بوتين”، وأشار إلى أن ذلك “يتطلب شجاعة هائلة للوقوف في وجه الظالم لقول الحقيقة للسلطة، لا سيما بالنظر إلى السجل الحافل والرهيب للحكومة الروسية في محاولات إسكات الاحتجاجات والمعارضة المشروعة والسلمية”.

وأضاف: “من الواضح أن انخفاض الروح المعنوية لا يقتصر على القوات الروسية التي تقاتل في أوكرانيا”.

وتابع: “بيان بوريس بونداريف يؤكد أن الناس في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك في روسيا وحتى داخل الحكومة الروسية، يعترفون بوحشية هجوم الكرملين على الشعب الأوكراني، إنهم يفعلون ذلك على الرغم من الجهود التي يبذلها الكرملين لإعداد المعلومات المضللة”.

وأعلن الدبلوماسي المخضرم في السلك الدبلوماسي الروسي منذ 20 عامًا استقالته، في وقت سابق من يوم الاثنين، احتجاجًا على حرب بلاده على أوكرانيا، في احتجاج علني نادر لمسؤول روسي، حسبما أفادت عدة وسائل إعلام.

ونشر بوريس بونداريف، الدبلوماسي الذي تم إرساله إلى بعثة روسيا لدى الأمم المتحدة في جنيف، بيانًا عبر حسابه على لينكدان، يدين الغزو الروسي لأوكرانيا وينتقد وزارة الخارجية الروسية لتورطها فيما وصفه بـ”الحرب العدوانية”.

ورفضت البعثة الروسية لدى الأمم المتحدة في جنيف التعليق على الأمر لشبكة CNN، ولم يرد بونداريف على الرسائل المرسلة إلى حساب لينكدان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك