أخبار محلية

نصر الله: أي مساس بالمسجد الأقصى سيفجّر المنطقة

رام الله –

أكد السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني، اليوم الأربعاء، إلى أنّ “أي مساس بالأقصى سيؤدي إلى انفجار كبير في المنطقة”.

وشدد نصر الله، على أنهّ “سيؤدي فلى ما لا يُحمد عقباه”. وأشار السيد نصر الله إلى أنّ المقاومة الفلسطينية أخذت خيارها بالرد على أي مساس بالمسجد الأقصى”.

وقال في كلمة له، في “عيد المقاومة والتحرير” إنّ “العدو بواقع مأزوم ويعاني انقساماً داخلياً حاداً ونسبة لأي زمانٍ مضى لم يكن بهذا الضعف والوهن”، مشدداً على “حكومة العدو ألا تقوم بخطوة نتائجها كارثية على وجود الكيان المؤقت”، نقلا عن قناة الميادين.

ووجه السيد نصر الله “التحية للمقاومين الذين هم أهل العيد”، داعياً إلى الترقب والانتباه والاستعداد لما قد يجري وله تداعيات كبيرة على المنطقة وهذا يتوقف على “حماقة العدو” على حد تعبيره.

وفي وقت سابق اليوم، أفادت مصادر في المقاومة الفلسطينية للميادين، بأنّ “المقاومة أجرت مباحثات عدة خلال الأيام الأخيرة مع الوسطاء بخصوص الاستفزازات التي يقوم بها الاحتلال في مدينة القدس”.

وأكّدت المصادر أنّ “المقاومة أبلغت الوسطاء بأنّها لن تسكت على استفزازات الاحتلال ومحاولاته فرض وقائع جديدة في القدس وخاصة التقسيم الزماني والمكاني”، وأنها “لن تسمح بعربدة المستوطنين في القدس وشوارعها”.

وشددت المقاومة على أنّ “الرد على مثل هذه الاستفزازات سيكون من كل الساحات بما فيها غزة”، مشيرةً إلى أنّ “كل الخيارات مطروحة على طاولة المقاومة لمواجهة استفزازات الاحتلال بما في ذلك الخيار العسكري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك