أخبار عربية ودولية

دول بجزر جنوب المحيط الهادئ في مركز تنافس جيوسياسي.. ما هي ولماذا تهتم الصين والغرب بها؟

بالنسبة للعديد في الخارج، تعتبر الدول في جزر جنوب المحيط الهادئ جنة استوائية، غريبة ونائية.

لكنها بؤرة النشاط الدبلوماسي المكثف من الصين، جزء من حملة صينية للتأثير، ما يحول القارة الزرقاء المحيطية إلى منطقة من المسابقة الجيوسياسية بين الصين وخصومها الغربية.

كان وزير خارجية الصين يقود وفدا في جولة لمدة 10 أيام عبر جنوب المحيط الهادئ. التقى وجها لوجه، أو في الواقع الافتراضي، مع مسؤولين من 11 دولة مختلفة على الأقل في جزر المحيط الهادئ. عدد السكان في معظم هذه البلدان يقل عن عدد سكان مدينة صينية صغيرة.

آخر مرة تنافست فيها القوى العظمى في جنوب المحيط الهادئ، كانت في الحرب العالمية الثانية، عندما شنت الولايات المتحدة وحلفاؤها حملة عسكرية طاحنة ضد اليابان.

ومنذ الحرب، لا تزال العديد من جزر المحيط الهادئ مرتبطة بعلاقات وثيقة مع الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين. لكن في مارس الماضي، تغير الوضع الراهن، مع تسريب اتفاقية أمنية سرية بين الصين وجزر سليمان وقعت في الشهر التالي.

الاتفاقية تسمح لحكومة جزر سليمان بطلب المساعدة من الشرطة الصينية والقوات المسلحة.

في مايو، أصدرت وثيقة أخرى مقترحة، “رؤية التنمية المشتركة لدول جزر المحيط الهادئ الصينية”، رؤية شاملة انتقدها رئيس ولايات ميكرونيسيا الاتحادية.

وفي رسالة له، اتهم الصين بتقديم “مساعدة اقتصادية جذابة” كجزء من عرض للسيطرة على الأمن والبنية التحتية للاتصالات ومصايد الأسماك في الجزر.

بعد أيام فقط من تأدية القسم في وظيفتها الجديدة، سارعت بيني وونغ، وزيرة الخارجية الأسترالية، إلى تعزيز الدعم الغربي للمنطقة، قائلة “ستكون أستراليا شريكًا لا يرتبط بشروط، ولن يفرض أعباء مالية لا يمكن تحملها. نحن شريك لن يقوض أولويات أو مؤسسات منطقة المحيط الهادئ”.

في الاثنين الماضي، تراجع دبلوماسيون صينيون، مقدمين رؤية أكثر لينًا للتأثير الصيني في المحيط الهادئ. توقعوا المزيد من الزيارات من الوفود رفيعة المستوى في الأشهر المقبلة، حيث تتزاحم الحكومات الأجنبية لتأمين التأثير في جنوب المحيط الهادئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك