أخبار عربية ودولية

“لقاء صريح” بين مستشار الأمن القومي الأمريكي ونظيره الصيني.. والبيت الأبيض يوضح التفاصيل

(CNN)– قال البيت الأبيض، في بيان، يوم الاثنين، إن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان التقى في لوكسمبورغ مع نظيره الصيني يانغ جيتشي من أجل “مناقشة صريحة وموضوعية ومثمرة لعدد من قضايا الأمن الإقليمي والعالمي”.

وأضاف البيان أن “سوليفان شدد على أهمية الحفاظ على خطوط اتصال مفتوحة لإدارة المنافسة بين البلدين”.

وجاء لقاء مستشار الأمن القومي الأمريكي مع نظيره الصيني بعد مكالمة هاتفية تمت الشهر الماضي قبل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الأولى لآسيا.

وقال البيت الأبيض إن بايدن قد يتحدث قريبًا مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، وقد سبقت الاجتماعات السابقة بين سوليفان ويانغ مكالمات هاتفية بين الزعيمين.

وذكر مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية أن لقاء جيك سوليفان معه جيتشي استغرق 4 ساعات ونصف وكان “صريح وعميق وموضوعي ومثمر”.

ودون تأكيد لقاء بين الرئيسين بايدن وشي، قال المسؤول إنهم يتوقعون “رؤية اجتماعات محتملة إضافية في الأشهر المقبلة”، رغم أنه قال إنه “لا يوجد شيء محدد” مخطط له حاليا.

وأثار سوليفان في الاجتماع “الحاجة إلى إطلاق سراح المواطنين الأمريكيين المحتجزين ظلما والمعرضين لحظر خروج في الصين”، وهي قضية قال لنظيره الصيني إنها ذات أهمية شخصية لبايدن، كما أعرب جيك سوليفان عن قلقه من الفيتو الصيني الأخير على قرار في مجلس الأمن الدولي المتعلق بكوريا الشمالية، وشدد على “أهمية الحفاظ على خطوط اتصال مفتوحة على جميع المستويات”.

وقال المسؤول الأمريكي إن هدف الولايات المتحدة في إشراك الصين هو “ضمان أن يفهم كل جانب نوايا الآخر، ويفهم الأولويات، وهذا أمر بالغ الأهمية لتجنب سوء الفهم المحتمل وسوء التفسير وتقليل المخاطر”، وأضاف: “أعتقد أن كل هذه الأشياء ضرورية لإدارة العلاقة بطريقة صحية ومسؤولة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك