أخبار محلية

قيادي بـ “الجهاد”: مقاومة الاحتلال ليست حكراً على حركة أو حزب

رام الله –

أكد د.أنور أبوطه، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن حديث البعض عن مسألة قرار الحرب والسلم في فلسطين هو حديث مضلل.

وعلل أبو طه ذلك في تصريح صحفي وصل “” نسخة عنه، أن المواجهة بين الشعب الفلسطيني وبين الاحتلال ليست مواجهة بين دولتين وجيشين، بل مقاومة شعب محتل يدافع عن نفسه وحركة تحرر مسلحة تعمل على تحرير أرضها.

وقال د. أبو طه: إن “المقاومة هي فعل اشتباك دائم مع الاحتلال ولا تتوقف على قرار سياسي أو مصالح حزبية”، مضيفاً أن “قرار مقاومة الاحتلال هو واجب الشعب وخياره الوطني ولا تحتكره حركة أو حزب”.

ودعا د. أبو طه، الجميع أفرادا وأحزابا وحركات وقوى مستقلة للدفع والمساهمة في خيار المقاومة بكل أشكالها الجماهيرية والمسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

Welcome مرحبا بك في موقع اكوام It looks like you're using an ad blocker عزيزي المستحدم يبدو ان متصفحك يستخدم احد ادوات منع الاعلانات Please close your ad blocker برجاء اغلاق هذه الاداة او ضع موقعنا على القائمة البيضاء لديك